الاكثر مشاهدةكل الاخبارمثبتمحلياتمنوعات

“إسراء وسيارة أوبر” يشعل تويتر مواطنة توثق بالصور ما حدث معها والشركة تتخذ إجراءً عاجل

تصدر هاشتاق “إسراء وسيارة أوبر” ، أمس الخميس، قائمة تريند -الأكثر تداولًا- في موقع “تويتر” بالمملكة، وأشعل جدلًا واسعًا بعد قيام مواطنة بتصوير سيارة وتقديم شكوى لـ”أوبر” ضد شاب سعودي ؛ الأمر الذي تسبب في فصله.

تفاصيل القضية

وبدأت تفاصيل القضية، عندما وثقت مواطنة تدعى “إسراء الميمني” سيارة شاب سعودي يعمل في “أوبر”، ويبدو أنها متهالكة بعض الشيء، ونشرت الصور على حسابها في موقع “تويتر” ليتفاعل معها آلاف المغردين.

وكتبت “الميمني” تغريدة قالت فيها: “مثال بسيط على نظافة (أوبر) بالمدينة المنورة، ولما قلت له فعلًا سيارتك وسخة رده لو ما عجبك اتعلمي السواقة”.

وعلى الفور، تفاعلت شركة “أوبر” مع شكوى إسراء الميمني، وقدمت اعتذارها وأكدت أنها ستقوم بتحسين أوضاع السيارات العاملة بها، وفصلت الشاب السعودي.

تباين الآراء

وأثارت الحادثة حالة من الجدل والتباين؛ إذ أيد البعض ما قامت به الشركة واعتبرت أن ما فعلته المواطنة هي محاولة لتحسين الخدمة المقدمة لها.

وعلى الجانب الآخر، هاجم مواطنون آخرون شركة “أوبر” وطالبوا تطبيق اللائحة النظامية بحق المتسببين في تلك المخالفات؛ مستشهدين بالمادة رقم 3 من قانون مكافحة جرائم المعلوماتية.

وتنص المادة على أنه يعاقب بالسجن مدة لا تزيد على سنة، وغرامة لا تزيد عن 500 ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل شخص (يرتكب جريمة) المساس بالحياة الخاصة عن طريق إساءة استخدام الهواتف النقالة المزودة بكاميرا أو ما في حكمها، أو التشهير بالآخرين وإلحاق الضرر بهم، عبر وسائل تقنيات المعلومات المختلفة.

إغلاق